حلب الزب بطريقة حارة و ممتعة حتى يقذف حليبه الساخن الإباحية

لم يقدر الشاب على مقاومة شهوته الى درجة انه بدا حلب الزب و سرح يمارس الاستمناء و هو يشاهد مجلة سكس ساخنة فيها كل انواع النساء العاريات و الاطياز الجميلة و البزاز الكبيرة حيث كان زبه منتصبا الى درجة انه كاد يصل الى صدره و كان الشاب في حالة شهوة كبيرة . و كان الشاب ينظر الى المجلة و كلما قلب صفحة كلما زادت محنته و يتوقف عندها قليلا و هو يدلك زبه و يلحس شفتيه بلسنه من المتعة التي كان عليها و الشهوة التي كانت ترهقه و تعذبه اثناء حلب الزب الممتع الذي كان يمارسه . و كلما كان الشاب يمرر يده على زبه كلما كان الانتصاب يزداد و الزب ينتفخ اكثر و الراس يحمر بطريقة اقوى

و ظلت اليد تحتك على الزب بعدما دهنها باللعب صار الزب يلمع تحت ضوء المصباح و انفاس الشاب ارتفعت بطريقة كبيرة جدا حيث بدا صوته يتعالى في الغرفة و هو يسرع بدلك زبه حين اقترب منيه من التدفق الى ان وصل الى صفحة شاهد فيها فتاة جعلت زبه ينهار و يفقد مقاوته و تطاير المني على المجلة مثل طلقات المدفع و اكمل الشاب حلب الزب بكل لذة و هو يصرخ حتى فرغ زبه من المني و احس بالنشوة و الراحة الجنسية و توقف حين انكمش زبه و اصبح طريا و لينا

شاب من مقاطع الفيديو الإباحية المجانية